من نحن


نحن مجموعة من الأكادميين والمثقفين والمواطنين الموريتانين في مختلف أنحاء العالم، رغم أننا لم نتفق جميعا على دعم الرئيس الموريتاني السيد سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله قبل الانقلاب عليه ولا على طريقة تسييره لبعض شؤون البلاد أو القرارات التي اتخذها خلال الأشهر الأخيرة، ورغم أنه من بيننا كثيرون عارضوا ولد الشيخ عبد الله ولم يصوتوا له في الانتخابات الرئاسية الماضية، فإننا نرفض انقلاب 06 أغسطس 2008 ونعمل جاهدين على إفشاله واسترجاع الشرعية الدستورية ممثلة في الرئيس المنتخب السيد سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله الذي تم تنصيبه يوم 19 ابريل 2007 بعد انتخابات نزيهة وشفافة بشهادة جميع المراقبين الدوليين وبشهادة المتنافسين في تلك الانتخابات أيضا. إنتخابات أعطت لموريتانيا حكومة وشعبا مكانة لائقة في العالم.

ونحن إذ نرفض الانقلاب العسكري على هذه الشرعية من قبل ضباط عسكريين بعد عزلهم من مناصبهم بطريقة شرعية وقانونية من قبل الرئيس المنتخب من طرف الشعب والقائد الأعلى للقوات المسلحة الوطنية.
فإننا سنعمل جاهدين على توحيد الجهود في الداخل والخارج للوقوف في وجه الدكتاتورية واستعادة العملية الديمقارطية وفرض احترام خيار الشعب الموريتاني.
كما سنعمل على جمع جهود جميع الأحزاب والنقابات والفاعلين بمختلف توجهاتهم الفكرية والايديولوجية، حيث نرى أن المرحلة تتطلب تناسي كل الفوارق والبرامج الخاصة والاجتماع على هدف واحد جامع هو إفشال انقلاب 06 أغسطس 2008 وانقاذ الديمقراطية في موريتانيا والحفاظ عليها مستقبلا.

من أجل موريتانيا
نهدف لإعادة الديمقراطية والحفاظ عليها مستقبلا